Home | Contact us | العربية
 
 
   
 
Palestine International Festival Nuwwar Nissan Festival Partnership Festival 2016 Dance School graduation ceremony 2016 Dance School graduation ceremony 2016 Dance School trainers - Graduation Ceremony 2016 Dance School graduation ceremony 2016
Reports

  

مركز الفن الشعبي

 

التقرير الإداري السنوي

 

للعام 2012

 

 

 

 

 

يعكس التقرير الإداري 2012 ما تم إنجازه استناداً على خطة المركز الاستراتيجية الحالية (2010 – 2014 )، والتي تم فيها تحديد اهداف استرتيجية واهداف محددة تنضوي تحتها جميع برامج ومشاريع المركز.

 

الهدف الاستراتيجي1: تقديم خدمات ثقافية نوعية

 

الهدف الخاص الأول: تعليم الفن الأدائي

البرنامج: مدرسة الرقص

 

تُعتبر مدرسة الرقص من الأعمدة الرئيسية التي يسعى المركز باستمرار لتطويرها وذلك من خلال مراكمة الخبرات التي تؤدي الى تطوير اداء المدربين/ات وبالتالي اهتمام اعلى بمستوى الاداء الفني ، وما يؤكد ذلك هو ان الفرق ذات خبرة صغيرة تقدم اداءا بجودة عالية . ويسعى المركز الى اعداد وتطوير منهاج تدريبي متكامل  و ربط مدرسة الرقص بباقي برامج المركز ولا سيما مهرجان فلسطين الدولي .

 

·        دورات الدبكة الشعبية

 

o       الدبكة للصغار (6 سنوات حتى 16 سنة)

تم انجاز ثلاث دورات دبكة  للصغار مدة الدورة الاولى أربعة شهور (35 تدريب) والدورة الثانية شهر (10 تدريبات)، و الدورة الثالثة أربعة شهور (35 تدريب). شارك في الدورة الاولى 256 مشترك/ة موزعين على 14 مجموعة خلال الفصل الثاني للعام 2011-2012، اما الدورة الثانية فشارك فيها 125 مشترك موزعين على ثلاث مجموعات خلال دورة صيفية، و الدورة الثالثة 260 مشترك/ة موزعين على 14 مجموعة.  أعمار المتدربين/ات تتراوح بين 6 سنوات و16 سنة.

 

õ     جدول لأعداد المستفيدين/ات من دورات الدبكة للصغار على مدار الثلاث سنوات الماضية:

السنة

2010

2011

2012

عدد الدورات

3

3

3

عدد المتدربين/ات

200

94

279

245

120

256

256

125

260

العدد الاجمالي

573

621

641

عدد المدربين/ات

13

16

18

                   

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الدبكة للكبار (18 عام فما فوق)

تمنح هذه الدورات الفرصة للشباب والكبار لتعلّم الرقص الشعبي الفلسطيني، الذي حرموا من فرصة تعلمه في فترة طفولتهم. ففي عام 2012 كان اقبال المتدربين والمتدربات في تزايد مستمر ، مما يدل على الرغبة القوية لدى الفلسطينيين لتعلم الفنون ولا سيما الدبكة الشعبية وارتباط المجتمع الفلسطيني بالهوية والموروث الثقافي.

وقد تم انجاز ستة دورات في الدبكة الشعبية للكبار للأعمار من 18 عاماً فما فوق. مدة كل دورة شهرين (16 تدريب)، شارك فيها 81 مشترك و مشتركة على مدار العام.

جدول لأعداد المستفيدين/ات من دورات دبكة الكبار للثلاث سنوات الماضية:

السنة

2010

2011

2012

عدد الدورات

3

4

6

عدد المتدربين/ات

14

11

22

17

27

8

18

15

12

13

12

12

17

العدد الاجمالي

47

70

81

عدد المدربين/ات

1

1

1

                           

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تخريج مدرسة الدبكة

 في رام الله

نظم المركز حفل تخريج لطلاب الدبكة بتاريخ 12/6/2012، في قصر رام الله الثقافي حيث شارك فيه طلاب المدرسة صغاراً و كباراً. عدد المجموعات المشاركة في التخريج هو 14 مجموعة، بالاضافة الى مجموعة الكبار. عرض الطلاب رقصاتهم أمام 750 مشاهد/ة تقريبا، حيث تم تخريج 256 متدرب/ة من دورة الدبكة للصغار و15 متدرب/ة من دورة الكبار.

 

في القدس

جاءت فكرة تأسيس مدرسة الدبكة في القدس بناء على الحاجة المجتمعية، وواقع حياة الأطفال والشباب المقدسيين/ات، وما يقوم به الاحتلال من تهويد للمدينه ومحو لهويتها الثقافية الوطنية، وبحكم عمل المركز في القدس سواء بتأسيس وتدريب الفرق الفنية أو بالفعاليات والأمسيات، كانت مدرسة الدبكة بمثابة العنوان والبديل الدائم لهؤلاء الأطفال والشباب.

 

ساهمت مدرسة الرقص التي اسسها المركز في القدس بالتعاون مع مدرسة الفرير في تحفيز المؤسسات الأخرى العاملة هناك بالعمل على إنشاء مدارس للدبكة و دورات للدبكة الشعبية في المدينة. تم تخريج 200 طالب/ة في مسرح الحكواتي. تم عرض رقصات الطلاب امام ما يقارب 350 مشاهد/ة من الأهالي. وصولنا الى مدينة القدس رغم كل الصعاب التي واجهها المركز و تخريج 200 طالب/ة في السنة الأولى كان إنجازاً مميزاً.

 

 

دورة زومبا (18 عام فما فوق)

الزومبا اشتهرت في الاونة الأخيرة في بلاد كثيرة، لا سيما في الوطن العربي، و لكنها كانت جديدة علينا عندما بدأت الدورة في مركز الفن. نظمنا هذه الرياضة الراقصة للنساء، 18 سنة فما فوق، مدة الدورة ثلاث اشهر، شارك فيها  20 مشتركة.

 

دورة رقص السالسا  

قامت مدرسة الرقص باستكمال دورة الساسا للعام 2011 وانتهت الدورة بتاريخ 3/2/2012 بحضور 12 مشارك. كما و تم انجاز ثلاث دورات اخرى في رقص السالسا  للكبار17 عاماً فما فوق، مدة الدورة شهرين (8 تدريبات)، شارك فيها 66 مشترك/ة. هناك تزايد في أعداد الراغبين في التسجيل في دورات السالسا.

 

 

ورشات ومشاركات

·        شاركت أربع مجموعات من مدرسة الرقص (الفرسان، فنونيات، الحنجله، زغاريد). في مهرجان (نوّار نيسان) في عروض فنّية أمام أكثر من 1،000 مشاهد/ة على مدار ثلاثة أيام في مدينة رام الله / البلدة القديمة.

·        شاركت ثلاث مجموعات من مدرسة الرقص( الفرسان ، فنونيات ، حنجلة ) في مهرجان (وين عَ رام الله) في عروض فنّية أمام ما يزيد عن 1،500 مشاهد/ة في مدينة رام الله/ مسرح البلدية.

·        تم اشراك مدربي مركز الفن الشعبي في عدة دورات تدريبية مع راقصين مختلفين على مدار العام، منها:

- ورشة رقص باليه معاصر، مع المدربة مريم من السويد، شارك فيها مدربي مدرسة الرقص.

-  ورشة رقص فلامنكو، مع المدربة لورا دياز من اسبانيا، شارك فيها 6 مدربين من مدرسة الرقص.

-  ورشة رقص الزومبا، مع المدربة كريستل دينيز من هولندا، شارك فيها مدربي مدرسة الرقص.

-  ورشة تصميم و اساليب الرقص المعاصر، مع المدرب Nicholas Crowe من نيوزيلندا.

 

المعيقات والحلول

الحواجز: تشكل الحواجز عائقا اساسيا، فهي تؤدي الى تأخير المدربين وبالأخص الذين يدربون في فرع القدس.

تصاريح العبور إلى القدس: عدم منح العدد الاكبر من المدربين تصاريح العبور إلى القدس مما يقلص عدد المدربين و يضع ثقل و عبء كبيرين على عاتق المدربين الذين يتمكنون من عبور الحواجز.

 

 

انطباعات الأهالي:

يشيد الأهالي بأداء المركز إداريا وفنيا وتنظيميا، بالأخص بعد حضورهم حفل التخريج. فهناك أمهات أشرن بأن تغييراً ملحوظاً طرأ على شخصية أبنائهم بشكل ايجابي، وتكونت لديهم بعض العلاقات الجديدة مع اطفال من مناطق وخلفيات ثقافية مختلفة.

وهذا ايضا ملحوظ من خلال ازدياد عدد المقبلين على الدورات بعد التخريج والاعداد في لائحة الانتظار. ولكن هناك اعتراض على تدريبات يوم الجمعة بالأساس، حيث لا يوجد لدينا بديل اخر بسبب وجود قاعة رقص واحدة.

 

توصيات

1.      إعادة تفعيل دورات تدريب المدربين/ات لمدرسة الدبكة في كلا الفرعين في رام الله و القدس.

2.      كتابة وتسجيل مجموعة من الأغاني الخاصة بمدرسة الدبكة لاستعمالها في التدريبات و العروض.

3.      إستجلاب عدد أكبر من المدربين/ات العالميين/ات لتدريب مدربين مدرسة الدبكة و الراقصين/ات فيها.

4.      تصميم برنامج تبادلي بين مدرسة الدبكة في المركز و مدارس الرقص في الداخل و الخارج.

 

الهدف الخاص الثاني: إتاحة فرص لعرض إنتاجات محلية ودولية فنية للجمهور

 

البرنامج: مهرجانات

 

1. مهرجان فلسطين الدولي

يعتبر المركز عقد المهرجان بمثابة تحدي واصرار ومواجهة لسياسات التضييق المفروضة من قبل الاحتلال الاسرائيلي، إذ يساهم المهرجان في خلق حراك ثقافي والمساعدة في التعرف والانفتاح على ثقافات اخرى مختلفة ورفع الذوق الفني العام ، فما كان للمهرجان ان ينجح ويحقق هذا الانجاز لولا انضباط لجان العمل المختلفة وجهود مئات من الشباب المتطوعين/ات الذين يحملون المهرجان في كل عام ليتألق ويزدهر أكثر فأكثر.

 

في كل عام يواجه المهرجان تحديات جديدة، يحاول تلبية توقعات وذوق الجمهور المتزايد. هذا الواقع يفرض استعدادات وطرق جديدة محترفة ومهنية لتحاكي الخطة الإستراتيجية للمركز ولتحقق اهداف المهرجان الفنية والثقافية والاجتماعية والوطنية.

 

يتيح المهرجان فرصة للجمهور الفلسطيني للتفاعل مع عروض وانتاجات فنية سواء من داخل او خارج فلسطين. ينظر المهرجان لتقديم اداء نوعي ويساهم في رفع الذوق الفني لدى الجمهور، وهذا بطبيعة الحال، يتطلب تحضيراً إدارياً عالياً لجلب فرق محترفة دولية. كالعادة، شكلنا لجان متخصصة وباشرت بعقد اجتماعاتها بشكل دوري للإشراف عن الجوانب المختلفة مثل البحث عن التمويل اللازم وتجهيز البنية التحتية لموقع المهرجان، واختيار الفرق وغيرها.

 

عقد المركز لقاءً تشاورياً مع المؤسسات التي دعمت المهرجان من مؤسسات محلية ودولية وقطاع خاص، بتاريخ 14/3/2013 للخروج بأفكار وثيم للمهرجان فلسطين الدولي الرابع عشر.

 

قدم المهرجان هذا العام احدى عشر عرضا فنيا بين الرقص والموسيقى في مدينة رام الله وفي محافظات نابلس، قلقيلية والناصرة وكان عدد الجمهور هذا العام 14060 مشاهد/ة بمشاركة خمس فرق محلية و6 فرق عربية وعالمية. وتواصل المهرجان لخمسة أيام متتالية حاملة معها شعار التعلم والذي توج في عرض للفرقة الصينية التي قدمت اداءً مبهرا، جميع أعضائها من ذوي الاعاقات.

 

 

الفرق المشاركة:

فرقة رذم أف دانس /ايرلندا                                          فرقة الفنون الشعبية الفلسطينية

فرقة وشاح للرقص الشعبي/فلسطين                                 فرقة يلالان/فلسطين

فرقة كيان/سويسرا-فلسطين                                          فرقة ماي دريم /الصين

الفنانة مريم صالح/مصر                                            الشاعر مروان مخول/فلسطين

الفنان محمد فؤاد/مصر                                             الفنانة سناء موسى/فلسطين

 

 

أماكن تنظيم المهرجان:

رام الله ، نابلس، قلقيلية والناصرة.

 

داعمي المهرجان

مؤسسة التنمية السويدية (سيدا)

شركة الوطنية موبايل للاتصال

بنك فلسطين

اليونيسف

مؤسسة القطان

شركة باديكو القابضة

شركة فلسطين للاستثمارالعقاري(بريكو)

صندوق الاستثمار الفلسطيني

السفارة الصينية

ادارة المجمعات التجارية(عقارات)

شركة مصانع الشرق للفوط الصحية (لكي بيبي)

شركة توزيع كهرباء الشمال (نيدكو)

شركة بوظة الارز

شركة يونيبال  للتجارة العامة

مؤسسات تم التعاون معها

بلدية رام الله

تلفزيون وطن

 

معيقات وتحديات

-        عدم وجود مسرح خارجي يضع علينا عبئاً مالياً لبناء مسرح.

-        ادى الوضع المالي الصعب للمهرجان هذا العام الى تقليص عدد الايام في رام الله.

 

توصيات                                                                                                          

-          اعتماد شركاء قويين في المواقع

-          ان نزيد عدد الفرق الدولية المشاركة في المواقع.

-          تجنيد ما امكن من اموال للمواقع: الخلفية، الدعاية والاعلان...الخ.

-          ان تشمل التغطية الاعلامية المواقع وليس فقط رام الله.

-          إعداد قاعدة بيانات (database) فيها البريد الالكتروني لمن يقوموا بشراء التذاكر.اعتماد طقوس الافتتاح بشكلها مع إدخال الشعلة في طقوس الافتتاح والعلم والتفاعل مع الجمهور والتأكيد على أهمية ربط خلفية المهرجان بطقوس وفكرة المهرجان. والاستفادة من طاقات  الفنانين/ات الفلسطينيين/ات.

-          التفكير بأفكار جديدة لتجميل المكان أكثر.

-          تطوير مهارات متطوعي المهرجان من خلال توفير ورشات متخصصة، مثل ورشة تصوير...الخ.

2.مهرجان التراث الفلسطيني

 يعتبر المهرجان تتويجاً للمجهود الذي يبذله المركز في انشاء وتطوير الفرق الفنية في المناطق المهمشة لانعاش الحركة الثقافية، وإعطاء الفرصة للأطفال والشباب الأقل حظا، ولا سيما الفتيات، لتقديم ما تعلموه خلال العام في المسارح الوطنية، لتستهدف العروض شرائح المجتمع المختلفة وتحديداً طلبة المدارس لتغمر أجواءهم بالسرور والبهجة، وتعزز لهم انتمائهم لموروثهم الثقافي وهويتهم الفلسطينية،  والتصدي لمحاولات الاحتلال المستمرة لطمس تراث شعبنا  وتهويده ومسحه من ذاكرة شبابنا وأطفالنا، هادفا إلى تجريد الفلسطينيين من كل أشكال الحضارة والتقدم الإنساني والتي تتوافر بتراثهم الشعبي بأبهى صورها.

 

 

انطلقت فعاليات المهرجان في قصر رام الله الثقافي، وسينما جنين وخان الوكالة في البلدة القديمة في نابلس، بعروض مركزية شارك فيها زجالين شعبيين معروفين بالتنسيق مع وزارة الثقافة، وايضا سبع فرق دبكة شعبية ساهم المركز في تطويرها او تأسيسها من مختلف مدن وقرى ومخيمات الضفة الغربية. وافتتح المهرجان بلوحة ادائية بمراسيم فولكلورية، وزوايا للأعمال اليدوية والحرفية والمطرزات التراثية التي تعكس الحياة الفلسطينية الريفية. وقد اتبع المركز هذا العام سياسة العروض المركزية لتضم اكبر عدد ممكن من الجمهور، إذ تم عقد عرض في سينما جنين لطلاب من مدارس حكومية مختلفة. كما وقد تم اقامة عرض مركزي في نابلس/البلدة القديمة بالتعاون مع بلدية ومحافظة نابلس، وشركائنا من مراكز ونوادي نابلس من خلال احدى المشاريع الاخرى في المركز. استهدف المهرجان شرائح المجتمع المختلفة، وحضر المهرجان تقريبا 2,200 مشاهد/ة في المحافظات الثلاثة.

 

الفرق المشاركة:

فرقة الهدف للدبكة الشعبية – بلعين                      فرقة حنظلة للدبكة الشعبية – صفا

فرقة الدوحة للدبكة الشعبية - بيت لحم                   فرقة وطن للدبكة الشعبية - أم الشرايط

فرقة أكاليل للدبكة والفنون الشعبية – نابلس               فرقة كفر نعمة للدبكة الشعبية – كفر نعمة

فرقة الزبابدة للدبكة والفنون الشعبية

الفنان سعيد الجلماوي (زجل)                             الفنان محمد العراني (زجل)

الفنان عماد العامر (يرغول)                             الفنان عرفات عبدالله (ايقاع)

 

المحافظات التي نظمنا فيها المهرجان:

رام الله: قصر رام الله الثقافة

جنين: سينما جنين

نابلس: البلدة القديمة

المعيقات والتحديات:

كان من المفترض تنظيم حفل اخر في محافظة الخليل بالتعاون مع مسرح نعم ، إلا انه تم الغاء العرض بسبب اضرابات مدارس الحكومة المفاجئة.

داعمي المهرجان

وزارة الثقافة

جمعية الكتاب المقدس

 

توصيات

-          تشكيل لجان للمهرجان كما في مهرجان فلسطين ولكن بشكل مصغر.

-          تنظيم فعاليات للمهرجان في القدس.

-          تنظيم فعاليات في الريف الفلسطيني.

-          تنظيم فعالية مركزية موازية لفعالية رام الله في منطقة الشمال.

-          التركيز على الجودة في الاداء الفني للفرق.

 

3.مهرجان نوار نيسان

نظراً لقلة المهرجانات و الفعاليات الخاصة بالأطفال، تم إعادة إحياء مهرجان نوّار نيسان الذي كان ينظمه في التسعينات كل من مركز الفن الشعبي، سرّية رام الله الاولى، و مؤسسة تامر. واعيد أحياؤه مع بلدية رام الله والمؤسسات الثلاث، لتفعيل دور الأطفال في المجتمع و إشراكهم في مهرجانات و فعّاليات تناسبهم. تم تنظيم المهرجان على فترة ثلاثة أيام متتالية (5، 6 و 7 نيسان/ 2012). وقد حضر المهرجان 1,350  طفل من الاطفال واهاليهم.

فعاليات المهرجان :

*رواية القصص لإفادة الاطفال وتشجيعهم على القراءة.

*العروض الفنيّة: عروض فنيّة مشكلة منها الدبكة الشعبية، و مسرح الدمى، شارك من مدرسة الدبكة في المركز 5 مجموعات عرضوا فيها رقصاتهم أمام الجمهور.

*الألعاب الشعبية: كان هناك زاوية للألعاب الشعبية، جاءت الفكرة من أهمية الألعاب الشعبية التي باتت تقل أهميتها بالنسبة للأطفال، مع سطوة التكنولوجيا الافتراضية وألعاب الفيديو، والتي أبعدتهم عن اجواء التفاعل الحقيقية.

توصيات:

-تنوع فقرات المهرجان اكثر وإضافة مؤسسات أخرى لتقوية وإغناء البرنامج.

-التدقيق اكثر على المكان، والاستعدادات لفعاليات المهرجان.

 

الهدف الاستراتيجي2: بناء قدرات مؤسسات وأفراد في قطاع الفن والثقافة

 

الهدف الخاص الأول: الوصول الى مناطق مهمشة فنياً وثقافياً

 

البرنامج: الفن للجميع

1.تاسيس وتطوير فرق دبكة في المناطق المهمشة

يعتبر وصولنا إلى المناطق التي تفتقر إلى خدمات فنية ثقافية هو تدخل لا بد منه، تبلور عبر السنين ليصبح هدف إستراتيجي لدى المركز، وذلك لمنحهم هذه الفرصة بغرض خدمة التنمية والحفاظ على الهوية والتراث، وكذلك منح الأطفال والشباب ولا سيما الفتيات الفضاء التعبيري اللازم لتحقيق نموهم في مناخ اجتماعي صحي.

وقد قام المركز بتنظيم ورشات في الدبكة الشعبية الفلسطينية في أربع مناطق فلسطينية، حيث يهدف هذا المشروع إلى تأسيس أو تطوير فرق دبكة في مختلف المناطق الفلسطينية المهمشة. المناطق التي وصلها المركز:

1.      الزبابدة/ جنين

2.      كفر نعمه/ رام الله

3.      الدوحة/ بيت لحم

4.      ابو ديس/ القدس

 

الهدف الخاص الثاني: زيادة وتطوير مهارات الأفراد والمؤسسات في الفنون الأدائية

 

البرنامج: تطوير أنوية فنية ثقافية

 

1.مشروع الدعم الفني والثقافي للشباب المقدسي

بدأ مشروع الدعم الفني والثقافي للشباب المقدسي في مدينة القدس بتاريخ 1/4/2012 والذي يسعى إلى تطوير وتفعيل المراكز الشبابية المقدسية وتعزيز الشراكة المحلية مع مدارس القدس لتعزيز الهوية الثقافية الفلسطينية للأطفال والشباب المقدسيين، ونشر التراث الشعبي الفلسطيني والتوعية به لدى الفئة المستهدفة، ومساندة نشاطات المؤسسات المقدسية ذات الصلة، والفئات المستهدفة هم الأطفال والشباب المقدسيين/ات من عمر 10 سنوات – 22 سنة. يأتي المشروع في ظل الهجمة الإسرائيلية على مدينة القدس، ومحاولات الاحتلال المستمرة في طمس الهوية الفلسطينية، ومحاولة تجهيل أبناء المدينة. 

يسعى المشروع الى إنشاء او تطوير فرق دبكة وفرق موسيقية فولكلورية في مدارس ومراكز شبابية، وعليه تم اختيار المدارس والجمعيات التالية لتقديم الدعم الفني التدريبي وتحقيق الاحتياجات اللازمة من ازياء، مسجلات وادولات موسيقية:  

 

·         فرقة كورال/ مدرسة الفرير: تم انشاء فرقة كورال في مدرسة الفرير تضم 11 مدرسة مختلفة من القدس، تضم الفرقة 35 طالب/ة (10 ذكور و25 اناث). تم انجاز 17 حصة تدريبية خلال العام.

·         جمعية الملتقى التراثي المقدسي للشباب /سلوان: يتم العمل على تطوير فرقة القدس للفنون الشعبية المكونة من 34 شخص مقسمين الى 19 إناث و 15 ذكور، حيث أنها فرقة قائمة  تتراوح أعمارهم ما بين 14 - 23 سنة.

·         جمعية الجالية الإفريقية /البلدة القديمة: تم إنشاء فرقة دبكة مكونة من 17 طالب/ة تتراوح أعمارهم ما بين 8 إلى 12 سنة، (9 ذكور و 8 اناث).

·         جمعية العروى الوثقى /التلة الفرنسية:  تم إنشاء فرقة دبكة مكونة من 16 طالب/ة تتراوح أعمارهم ما بين 8 الى 15 سنة، (10اناث  و6 ذكور). تم عقد  31 تدريب خلال العام.

·         مدرسة رؤى/ شعفاط: تم انشاء فرقة الدبكة المكونة 22 طالب وطالبة تتراوح اعمارهم من 10- 14 سنة من الأول الإبتدائي حتى الصف السابع.

·         جمعية برج اللقلق/البلدة القديمة:  تم انشاء فرقة دبكة مكونة من 17 طالب/ة تتراوح أعمارهم ما بين 11 - 16 سنة، وتم عقد 12 ورشات تدريبية، ولكن كان هناك بعض الميعقات والاشكاليات مما ادى الى توقيف المشروع معهم والتحويل الى مركز اخر.

·         مدرسة المستقبل /الطور: تم انشاء فرقة دبكة مكونة من 15 طالبة تتراوح اعمارهن بين 14-17 سنة، تم عقد 11 حصة تدريبية ولكن كان هناك بعض الميعقات والاشكاليات مما ادى الى توقيف المشروع معهم والتحويل الى مركز اخر.

·         فرقة نبع التراث المقدسية: تم اختيارها في شهر 12 كبديل عن مدرسة المستقبل وقد تم العمل على تطوير فرقة نبع التراث المقدسية المكونة من 40 شخص مقسمين الى 20 إناث و 20 ذكور، حيث أنها فرقة قائمة  تتراوح أعمارهم ما بين 14 - 20 سنة. مركز مدى الابداعي/ سلوان: تم اختيارها في شهر 12 كبديل عن جمعية برج القلق وقد تم العمل على تطوير الفرقة المكونة من 30 شخص مقسمين الى 15 إناث و 15 ذكور، حيث أنها فرقة قائمة  تتراوح أعمارهم ما بين 15 - 25 سنة. تم عقد ثلاث تدريبات خلال العام.

·         نادي جبل الزيتون: تم الاتفاق مع النادي لدعمهم بالاحتياجات الخاصة بالازياء وتدريب مدربين/ات ونقل خبرة اللازمة. 

انجازات المشروع

·         ضمن مؤتمر الشباب الريادي، قامت فرقة ملتقى التراث بتقديم عرض فني بتاريخ 28/11 وقامت فرقة الكورال بتقديم عرض فني اخر بتاريخ 27/11 في النتوردام/ باب الجديد.

·         فيما يخص منهاج الدبكة واصدار DVD، تم عقد ثلاث اجتماعات مع خبير اجنبي Nicholas Rowe لمناقشة آلية إعداد منهاج الدبكة.

أبعاد اخرى للمشروع

·         ساهم تشكيل الفرق في انخراط الشباب وتغيير مجرى حياتهم، اذ كانوا يترددون على المقاهي فقط وما لها من توابع سلبية.

·         تم الوصول إلى أمكان مهددة بالاستيلاء عليها من قبل المستوطنين في سلوان مثل جمعية الملتقى التراثي المقدسي للشباب ومركز مدى الابداعي

·         تم العمل على كسر حاجز الخوف والخجل لدى الطلاب/ات المشاركين/ات من خلال دمجهم بمجموعات مختلطة ذكوراً وإناثاً.

معيقات وتحديات

·    لم يكن سهلا في البداية اختيار مراكز قوية في القدس وضمان جدوى الاستثمار والاستمرارية وعليه تم الاتفاق على وقف المشروع مع جمعية برج اللقلق ومدرسة المستقبل للأسباب التالية: التزام المتدربين/ات غير جدي، عدم ثبات عدد المتدربين/ات وغياب متواصل، تفاعل واهتمام الجمعية بالمشروع، عدم موافقة أهل المتدربين على الاختلاط. وبناء عليه تم استبدال جمعية برج اللقلق ومدرسة المستقبل بمركز مدى الابداعي وفرقة نبع التراث بعد مرور اشهر على بدء المشروع.

·         تشويش يسببه بعض المعلمين/ات

·         عدم وجود مكان مناسب للتدريب.

·         اشكالية في انشاء فرق في المدارس إذ ان التدريبات تتوقف عند العطلة، الامتحانات او اي مناسبة رسمية.

توصيات:

-        تشكيل ائتلاف يضم الفرق والمؤسسات التي عملنا معها ومن ثم توسيعها.

-        طلب تجديد المشروع لأهمية العمل في القدس والحفاظ على نجاحات المشروع.

2.مشروع الشراكة من أجل التنمية )يكمن دور مركز الفن في تمكين المراكز المجتمعية في الجانب الفني والثقافي)  

ينفذ هذا المشروع منذ ست سنوات مركز الفن الشعبي، ومركز العمل التنموي معاً، ومركز بيسان للبحوث والانماء. يستهدف المشروع خمسة عشر نادي ومركز قاعدي في كل من غزه، رام الله ونابلس، والذي يهدف الى احداث التغيير الايجابي في المجتمع من خلال تمكين القدرات البرامجية والادارية للمراكز والنوادي، ودفع الشباب الى الصدارة والمشاركة في مركز القرار، من خلال ثلاثة محاور أساسية " التشبيك ، بناء القدرات ، الضغط والمناصرة ". 

نشاطات المشروع:

يعتمد المشروع  اربعة محاور اساسية، وهي:

·         الضغط و المناصرة: حملة قاطع احتلالك، حملة مكافحة غلاء الاسعار.

·    بناء القدرات: دورات تدريبية وفقا لاحتياجات المراكز القاعدية مثل: الاستدامة، التخطيط الاستراتيجي، مهارات ادارية ومحاسبية، اعلام، دراما ومسرح. 

·         التشبيك: معسكر "انا هون" الصيفي، اعمال تطوعية في وادي قانا، وادي الزرقاء، بيتللو، مدرسة الخان الاحمر ، امسيات ثقافية وفنية متنوعة.

·         منح سنوية للمراكز: لتطوير خطط عملها و برامجها بما يتلاءم مع أهداف المشروع.

الانجازات المرتبطة برؤية المركز:

·    مركز الفن الشعبي  (و بصفته منسق المشروع ويتولى مسؤولية محور التشبيك ) لعب دوراً رئيسياَ في بناء القدرات الفنية و الثقافية للمراكز القاعدية المستهدفة بجانب تطوير القدرات الادارية و المهارات المختلفة ، حيث تم تأسيس العديد من الفرق الفنية  في القرى خلال عام 2012 ومن ابرزها:

1-    تاسيس مدرسة الدبكة في مركز حنظلة الثقافي في قرية صفا، بمشاركة 150 شابا من الجنسين

2-    تاسيس اول فرقة دبكة مختلطة ( من الجنسين ) في قرية بلعين

3-    تاسيس فرقة دبكة للاناث في قرية بيتللو

4-    تطوير فرقة وطن للدبكة الشعبية في ام الشرايط

5-    تأسيس فرقة دبكة في المنتدى التنويري في نابلس

6-    تأسيس مسرح الظل في نابلس / مركز تنمية موارد المجتمع

7-    تأسيس فرقة مسرح دمى لجمعية الفتيات المبدعات

8-    تأسيس فرقة كشافة لجمعية الفتيات المبدعات في البلدة القديمة /نابلس

9-    تأسيس فرقة كورال لنادي قريوت الرياضي.

10-تأسيس فرقة كورال لمركزتنمية موارد المجتمع في نابلس.

المراكز المستهدفة: 14 نادي ومركز مجتمعي قي نابلس ، رام الله، غزة.

·    يعتبر الفن من الادوات الرئيسية التي يستخدمها المشروع لتحقيق اهدافه، حيث ان محاور المشروع ( الضغط و المناصرة، التشبيك، بناء القدرات ) تستند بشكل أساسي على الفن بادواته المختلفة لتنفيذها، ومن الامثلة على ذلك:

 

1-    حملة قاطع احتلالك تنفذ بشكل رئيسي من خلال عروض مسرح الدمى ورسم جداريات في المدارس المستهدفة

2-  حملة حماية المستهلك: بالاضافة الى الندوات و المسيرات، تنظيم نشاط مفتوح في نابلس تحت شعار " لنرسم فلسطين " حيث شمل العديد من الفعاليات الفنية، مسرح الشارع، رسم جداريات، معرض فني ، عروض راب مرتبطة بالقضية، و جاري العمل على انجاز فيلم وثائقي حول الموضوع

3-  التشبيك: شمل العديد من النشاطات الثقافية و الفنية مثل الامسيات الرمضانية، ايام تفاعلية يتمحور برنامجها حول رسم الوجوه، المسابقات الفنية المختلفة، اضافة الى معسكر : انا هون " حيث شمل الدورات التدريبية مثل " الاعمال اليدوية ،الدمى، الغناء، التصوير، المسرح ، الدبكة... الخ " حيث توج المعسكر بمهرجان فني ختامي كان الاول من نوعه في منطقة الفارعة في محافظة طوباس بحضور اهالي وفعاليات المنطقة.

 

·    تم تنظيم مهرجانات فنية متنقلة في المناطق المهمشة و التي تتعرض لاعتداءات المستوطنين المستمرة بهدف احياء المنطقة و تشجيع الاهالي للوصول اليها، ومنها وادي الزرقاء في قرية بيتللو، وادي الفارعة، وادي قانا في سلفيت، حيث انه بعد تنفيذ الاعمال التطوعيه في المنطقة تختتم بالمهرجان الفني و بحضور اهالي المنطقة.

 

·         تنظيم مهرجان التراث الخامس في خان الوكالة في البلدة القديمة /نابلس بالشراكة مع المراكز المستهدفة في المشروع .

·    ومن الجدير  ذكره ان الانشطة الفنية تعطي مساحة للمراكز القاعدية للابداع و التواصل  مع مجتمعها المحلي، وهذا ما يفسر تحمس المراكز و اداراتها على اعتماد تبني نشاطات فنية متنوعة في خططها السنوية  ونشاطاتها لتكون حاضرة وبقوة في منطقتها.

·     تعتبر الانجازات السابقة و المتمثلة بتأسيس الفرق الفنية المتنوعة بمثابة مخرجات دائمة للمراكز مرتبطة باستمرارية عملها حتى بعد انتهاء المشروع او المنحة .

    صعوبات و معيقات:

·         العادات و التقاليد في بعض القرى تدفعنا مثلا إلى تأسيس فرق  تضم فقط اناث مثل بيتللو و قريوت، وهذا ما يتطب منا مضاعفة العمل مع هذه المجتمعات وبشكل تراكمي. فمثلا  في قرية بلعين وبعد سنوات عمل تمكنا من تشكيل فرقة دبكة مختلطة.

·         ضعف توفر كوادر فنية داخل المراكز القاعدية وهذا يتطلب التعاقد مع اشخاص خارجيين مما يزيد من اعباء مادية عليهم. وهذا يتطلب منا جهد ووقت كبيرين لخلق كوادر فنية داخل هذه المراكز.

توصيات

·         ضم مراكز ونوادي جديده في مناطق Hخرى خصوصا شمال الضفة الغربية.

·         تقوية دائرة اصدقاء الشراكة ووضعها في سياق رسمي داخل البرنامج.

·         اعتماد فكرة وفتح باب الترشح للمبادرات الشبابية ضمن البرنامج لغير المراكز الشريكة.

·         تكثيف اعتماد الفن كأداة لتنفيذ البرامج والنشاطات في المراكز الشريكة باعتبارها وسيلة فعالة واثبتت نجاعتها في السنوات الاخيرة للمشروع.

 

بناء قدرات طاقم المركز

·         مشاركة منسقي مشروع الشراكة ( رامي مسعد و علاء رسل ) في مؤتمر حول التعليم الشعبي في شرم الشيخ خلال الفترة ما بين 9 – 13/11/2012.

·         استكمال الزميل علاء رسل دراسته المتعلقة بالفنون الادائية في بلجيكا  لمدة شهرين (اذار ونيسان 2012).

 

 

الهدف الاستراتيجي الثالث : تطوير مفهوم الفن والثقافة كمكون اساسي لتطور المجتمع الفلسطيني وتقديره دولياً

 

الهدف الخاص 1: عملية تخطيط وطني بالمشاركة في مجال الثقافة

تم عمل ائتلاف من 12 مؤسسة تعمل في حقل الفنون الادائية، معها وزارة التربية والتعليم، والتي تعمل على برامج ممولة من وكالة التنمية السويدية (سيدا)،  لتأسيس شبكة الفنون الادائية والتي تهدف الى تعزيز التنسيق والتعاون المشترك بينها، وتكون بمثابة أداه ضغط ومناصرة وتعاون مع الوزارات والمؤسسات المعنية، باتجاه تسهيل عمل المؤسسات لابراز دور الثقافة بشكل اكبر وتكون الثقافة مشمولة ضمن الخطط السنوية للجهات الرسميه، والشبكة الان في طور التأسيس.  وقد كان لمركز الفن دوراً اساسياً في بلورة رؤية الشبكة وأهمية وجودها ، وصياغة النظام الداخلي الأساسي لها.

 

الهدف الخاص2: الضغط اتجاه تبادل ثقافي فني دولي مع فلسطين

ضمن هذا التوجه تم تقديم مقترح لليوروميد لمشروع تبادل شبابي فني يضم شابات وشبان من فلسطين، وتونس ورومانيا وإيطاليا، وحال الموافقة عليه سيتم تنفيذ المشروع في العام 2013.

الهدف الاستراتيجي الرابع : حماية الفن الادائي التراثي

الهدف الخاص 1: حفظ وتوثيق الفن الادائي التراثي

يواصل المركز  بالبحث عن الدبكة الفلسطينية، وسيصدر فيلم عن تعليم الدبكة الشعبية الفلسطينية في العام 2013.

الهدف الخاص2 : حماية الفن الادائي التراثي

أطلق المركز مع شركائه من المؤسسات حملات مناهضة التطبيع الثقافي بالتعاون مع المراكز والنوادي في القرى والمدن ومن ضمنها ايضا حملة قاطع احتلالك.

 

 



 
PAC Annual Report 2012
 
 
DONATE
 
© 2017 Art Center. All right Reserved
Home :: Photo Gallery :: Contact us :: Site Map :: العربية